أجهزة ذكية

الساعات الذكية الهجينة تأخذ حصة كبيرة من السوق

Nokia Steel HR - الساعات الذكية الهجينة

الساعات الذكية الهجينة مثل Nokia Steel HR وGarmin Vivomove HR، وغيرها من الموديلات التي تأتي من شركة Fossil العريقة يُتوقع أن تستحوذ على نسبة أكبر من السوق في المستقبل.

طبقاً لتقرير من Juniper Research قد تصل نسبة الساعات الذكية الهجينة التي تجمع بين الشكل التقليدي والوظائف الذكية على 50 في المائة من سوق الساعات الذكية بحلول عام 2022.

بالأرقام، تعني نسبة 50 في المائة من السوق حوالي 80 مليون ساعة ذكية هجينة يتم شحنها للمستخدمين، في ارتفاع قدره 460 في المائة مقارنةً بالوضع الحالي، حيث شحنت الشركات حوالي 14 مليون ساعة ذكية هجينة في 2017.

من جانب آخر، يُتوقع أن ترتفع حصة الساعات الذكية الكاملة مثل آبل واتش وFitbit Ionic بنسة 160 في المائة خلال نفس الفترة – خمس سنوات تقريباً.

الساعات الذكية الكاملة

يأتي في التقرير أيضاً أن السبب وراء الانخفاض في حصة الساعات الذكية ذات الشاشات اللمسية، هو تراجع شركات رائدة في هذا السوق؛ مثل موتورولا وهواوي وسوني. أبسط مثال على ذلك هو معرض الإلكترونيات الاستهلاكية CES 2018 الذي لم تخرج فيه أي ساعة ذكية من الشركات الثلاث.

لكن هذا لا يعني قطعاً خروج جميع الشركات من هذا السوق، آبل وسامسونج مثلاً مستمرين في إنتاج ساعات ذكية لكن مع التركيز على مميزات بعينها، وخاصةً المتعلقة بالرياضة واللياقة البدنية.

يذكر التقرير أيضاً أن حوالي 50 في المائة من الساعات الذكية ستحتوي على تقنية تحديد المواقع GPS بحلول عام 2022، كما سنرى أيضاً المزيد من الساعات التي تحتوي على تقنية NFC لكن بنسبة أقل.

كل ما يُنشر على موقع افتراضي مسؤولية الكاتب، ولا يعبر بأي حال عن موقع افتراضي.

هذا المُصنَّف مرخص بموجب رخصة المشاع الإبداعي نسب المصنف - غير تجاري 4.0 دولي.

أعلى